Huna Libya
article comment count is: 1

كاريكاتير: البحر ليس مكبا للنفايات

بساحل يتجاوز 1770 كم على البحر، لا يزال بكرا، وكائنات بحريّة متنوّعة، وشواطئ مميّزة بتضاريسها التي يعانق الجبلُ بالبحرَ عند بعضها؛ تطلّ ليبيا على ثروة بحريّة ومتنفّس داخليّ ومستقبل سياحيّ.

إلا أنّ هذه الحياة البحريّة، وككلّ شيء حيّ في ليبيا، مهدّدة بالفناء، بفعل أسباب عديدة؛ أهمّها غياب سلطة تنفيذ القانون، وعدم وعي المواطنين.

ينتقد هذا الكاريكاتير الساخر، تلوّث البحر الذي تعانيه الشواطئ الليبيّة، حتى أصبح البحر عندنا مكبّا للنفايات الكيمائية والبلاستيكية والصرف الصحيّ؛ بدل أن يكون متنفَّس الأرض ومتنزَّه العائلات ومقصدا للسياحة وموردا هامّا من موارد التنمية المستدامة.

هل أعجبك الكاريكاتير؟

اترك تعليقاً

أحدث التعليقات (1)

  1. حاربوا العنزة الشامية قبل الصهيونية من اقوال الشهيد وصفي التل ومحاربة التلوث البيئي والامراض يجب ان يحاربها الليبين قبل الارهاب