فكرة «هنا ليبيا» تنفيذ: الفنّان هيثم أبورقيبة - Huna Libya
اليوم العالمي للطيور المهاجرة article comment count is: 6

كوميك: طيور مهاجرة تنتهي رحلتها في ليبيا

من المعروف أنّ ليبيا تعتبر خطّ سير العديد من الطيور المهاجرة، مع توفّر شروط طبيعيّة وبيئيّة لاستراحتها، وعلى مرّ السّنة؛ خصوصا بين شهري سبتمبر وأكتوبر,

ومنذ عام 2011 وانتشار السّلاح وضعف سلطة القانون كثُر الصيد الجائر واللهو والاعتداءات البيئيّة؛ البحريّة والجويّة والبريّة، ما شكّل تهديدا بالانقراض للعديد من الكائنات المتوطّنة، وتغييرا لمسارات الكثير من الكائنات المهاجرة.

في اليوم العالمي للطيور المهاجرة؛ يسرد الكوميك قصّة طائر قطع آلاف الكيلومترات في رحلته السنويّة، بين جبال وبحور وضفاف، لينتهي به المطاف ميتا في ليبيا على أيدي أحد الحالمين بالهجرة إلى أوربا.

 

هل وجدت هذه المادة مفيدة؟

اترك تعليقاً

أحدث التعليقات (6)

  1. الطيور المهاجرة مرحبا بها فهي ليست كالبشر المصحوبين بعدم دسترة فك الارتباط والتجنيس والتوطين وطمس الهوية الوطنية ومشروع الوطن البديل

  2. ليتنا نتعلم من الطيور درسا عميقا في الحياة،فهي تسافر بلا باسبور ولا إثبات هوية ولا تأشيرة ومع هذا فهي رمز للسلام

  3. لا أرجوه أطباق العنوان ألا ماده دعائيه فقط لا غير .
    احرى بكاتب بالمقال ان يميل للناحية العلميه وما رد هو حقيقه

  4. حسبي الله ونعم الوكيل فيهم
    مهمش ميتين من الجو بيش ايديرو هكي
    انا ضد الفساد البيئي هضا💔

  5. كل شي له عمر فاحتي لو مااتمش عملية الصيد في ليبيا الطائر ابروحة ايموت هذا عمر من الله وانتهااا

  6. دعاة الوطن البديل والتجنيس وعدم دسترة فك الارتباط هم الخطر اما الطيور المهاجرة فهي مخلوقات طيبة مرحبا بها في كل وقت