Huna Libya
إرث حضاري في خطر article comment count is: 1

كوميك: جرافيتي ما بعد الميلاد

رغم ثراء ليبيا بالمواقع الأثريّة والمعالم السياحيّة؛ إلا أنّ الاهتمام بالسياحة لم يكن يشكّل أولويّة للدولة الليبيّة قبل وبعد حرب 2011. إضافة إلى أنّ السياحة في ليبيا طوال نصف قرن، لم تتحوّل إلى ثقافة بعد.

في هذا الكوميك يتناول الرسّام أحمد حميدان ظاهرة تشويه المعالم الأثريّة، والتي تفشّت بعد حرب 2011 في ظلّ انعدام الأمن، وضعف سيطرة الدولة، وإهمال بعض السكّان المحليّين، المجاورين لهذه المواقع الأثريّة.

من منّا لا يذكر حادثة تشويه نقوشات أكاكوس الصخريّة (تادرارت أكاكوس) مرّات عديدة، والتي تعود إلى أكثر من 12 ألف سنة قبل الميلاد، حسب موقع منظمة اليونيسكو.

برأيكم: كيف نستطيع حماية آثارنا وإرثنا الحضاريّ، في ظلّ الحروب وهشاشة الدولة؟

 

اترك تعليقاً

أحدث التعليقات (1)

نحن نستخدم ملفات تعريف الارتباط (كوكيز) لفهم كيفية استخدامك لموقعنا ولتحسين تجربتك

فإنك توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط، ب‘مكانك قراءة سياسة الخصوصية