article comment count is: 1

استبيان: ليبيا تخسر شبابها كل يوم!

في استبيان للرأي أطلقه موقع هنا ليبيا عن رغبة الشباب في الهجرة، أوضح 39% من المشاركين (828 من أصل 2813 مشارك)، عدم رغبتهم في الهجرة، حيث عبرت 37% من الإناث بعدم رغبتهن في الهجرة وعبر 28% من الشباب بذلك أيضاً.

وفي ظل الأزمات التي تمر بها البلاد، يرى 37% من غير الراغبين في الهجرة أن الحرب وانعدام الأمن هو ما يدفع الشباب للهجرة، يليهم 22% يرون أن السبب الرئيسي هو ارتفاع نسبة البطالة بين الشباب نتيجة للأزمة الاقتصادية وتوقف انتاج النفط المدخل الرئيسي للدولة، يلي ذلك 15% منهم  يقولون إن السبب ليس سوى انعدام الخبرة وحس المسؤولية لدى الراغبين في الهجرة ليس إلا، كما يعزو 6% من غير الراغبين في الهجرة السبب لـ”مؤامرة” وأجندة غربية تريد تفريغ البلاد من شبابها، و3% يرون أن الشباب الراغب في الهجرة يبحث عن تعليم أفضل.

وفي سؤال عن ما يرونه في الشباب الراغب في الهجرة، أجاب 64% من غير الراغبين أنهم مجرد حالمين يعتقدون أن أوروبا والدول الغربية هي جنة مفتوحة أمامهم، حيث علق أحد المشاركين “جلهم شباب صغير مراهق يطمح أن يعيش في دولة أوروبية بحرية:  بنات وديسكوات والقليل يرغب في الشغل الجاد  والبحث عن مستقبل أفضل”،  24% يرون كل من يرغبون في الهجرة شباب مكافح ظلم من بلاده التي لم توفر له سبل الحياة الكريمة، 7% يرون أنهم “ليست عندهم وطنية”، و4% يرون أنهم يستحقون حياة أفضل.

 

من هي أكبر فئة من الشباب الذين يهاجرون؟

ويرى 59% أن أكبر نسبة من الشباب الذين يرغبون في الهجرة هم أولئك الذين أتموا تعليمهم ولم يجدوا أي فرصة في بلادهم، 9% أجابوا أن الشباب الموهوبين الذين لم يجدوا لموهبتهم مكاناً في بلادهم هم أكبر نسبة من الراغبين في الهجرة، 6% يرون أن الذين يرغبون في الهجرة هم المتورطون في قضايا وجرائم سواء كان ذلك قبل 2011 أو بعدها.

 

ليبيا تخسر شبابها كل يوم:

أجاب 54% من غير الراغبين في الهجرة أن ليبيا تخسر شبابها للهجرة كل يوم بسبب الظروف التي تحيط بهم مما يزيد رغبتهم في الهجرة، في مقابل 26% رفضوا مبدأ المقولة مؤكدين أن من يهاجر لا يعد خسارة للبلاد، بينما أجاب 20% أنهم لا يعرفون. وقد وافق 22% من المشاركين على المقولة “اللي يبي يهاجر هو الفاشل واللي ما عنداش مستقبل”، في حين رفض 62% المقولة وفضل 16% أن لا يدلوا برأيهم. ويرى 45% من المشاركين أن “أرض الله واسعة، واللي يبي يهاجر يهاجر واللي ما يبيش باهي”، كما يرفض 46% المقولة.

استبيان هنا ليبيا عن الهجرة

هل وجدت هذه المادة مفيدة؟

Tell us what you think

Recent Comments (1)

  1. نحتاج الي دراسة الجانب النفسي للشباب الذين اصبح هاجس الهجرة هو الحل الوحيد لمشاكلهم