أزمة القمامة في طرابلس، من الملام؟
أين تذهب قمامتك؟ article comment count is: 5

أزمة القمامة في طرابلس، من الملام؟

تحكي لي جدتي التي عاشت أيّام شبابها في طرابلس عن روتينهم اليومي أيام زمان، أخذت تصف لي سلة التسوّق الخاصة بالعائلة قائلة: “كان جدك يجيبلنا في قفة سعف، فيها كل الخير، قرطاس لحم، وقرطاس فلفل أحمر، وشيشة الزيت، وحكة طماطم […]

7 طرق للتعامل مع التنمر الإلكتروني
يتقوّى يسفتر يتفرعن article comment count is: 0

7 طرق للتعامل مع التنمر الإلكتروني

ما هو الشيء المُشترك بينك وبين من تحبّ متابعته من مشاهير؟ من المحتمل أنّ كليكما قد تعرّض إلى التنمر الإلكتروني! هذا المصطلح الذي يتضمن مجموعة من السلوكيات العدائية تجاوز ساحة المدرسة وقفز إلى شاشات أجهزتنا الذكية. إن لم تكن محظوظاً […]

دليلك إلى “الكساد” في طرابلس
لايف ستايل article comment count is: 2

دليلك إلى “الكساد” في طرابلس

منذ السبعينات انتقد كتّابٌ وفنانون ليبيّون أزمة “الكساد” وقلّة مصادر الترفيه في شوارع المدينة، وركود الحالة الاجتماعية.فالكساد هو الوضع المعتاد منذ ذاك الحين، حتى إنّ البعض ليسألك عن حالك قائلاً: -“مكسدة؟” متضمناً إجابتك داخل السؤال ذاته. “المكسدة” دائماً هي “الحكاية”، […]

هوية المرأة الإلكترونية، ما تأمله وما تواجهه!
لايف ستايل article comment count is: 1

هوية المرأة الإلكترونية، ما تأمله وما تواجهه!

تقرير: ريما إبراهيم. تصوير: يمنى دقدق. قد تختلف تجاربنا الإلكترونية حسب تنوعنا واختلافاتنا، وقد تختلف أيضاً من وجهة نظرنا كذكور أو إناث، فكيف يكمن وصف تجربة النساء اللواتي يقمن باستخدام الانترنت كوسيلة أساسية للتعبير عن شغفهن المتفرد داخل مجتمع يضع […]

ريما إبراهيم تكتب: تعلم “الحدَاقَة” في كوالالمبور!
لايف ستايل article comment count is: 0

ريما إبراهيم تكتب: تعلم “الحدَاقَة” في كوالالمبور!

تجربة السفر إلى دولة متقدمة لشابة عاشت ربع قرن في بلاد هشة ليست بتجربة ترفيهية كما هو متوقع. التجوال تحت ناطحات السحاب وداخل المولات التجارية الضخمة وتذوق ستاربكس وماكدونالز والتحديق في اللافتات المضيئة حتى احتراق العينين؛ يجعلك تعود متألماً بعد […]

مواقع التواصل الاجتماعي، نشر العنف والسلام
الحياة ديجتال article comment count is: 0

مواقع التواصل الاجتماعي، نشر العنف والسلام

حين يأتي الأمر للحديث عن أثر السوشال ميديا على الواقع فإننا غالباً ما نتحدث بسوداوية عن كون حضورنا الإلكتروني لا معنى له، أنه محض “ضرب كيبورد” أو أنه يسبب لنا الإدمان ويشغلنا عن “العالم الحقيقي”، رغم ذلك فإننا نمضي الكثير […]