Huna Libya
واحد مشنوق وواحد باله في الحلوى article comment count is: 2

كوميك: البلاد مضروبة بعصا وحدة

في ليبيا، تتعدّد الأزمات، وتتفاوت المشاكل، ولكل مدينة مشاكلها الخاصّة. ولا توجد مدينة ليبيّة أو حتى منطقة؛ إلا وتعاني من مشكلة ما. ابتداء من السيولة والنزوح، ومرورا بالقمامة والكهرباء وانتهاء بالمياه وبنزين.

في هذا الكوميك، تطرح الرسامة الشابّة مودّة العبيدي قضيّة تعدّد الأزمات التي يمرّ بها المواطن الليبيّ، وتفاوت الأولويات والتي تختلف من مدينة إلى أخرى. في إشارة إلى أنّ كلّ أزمة في ليبيا لها سياقها المختلف، وأسبابها المتغيّرة.

فما قد يكون ضروريّا لمنطقة ما، قد يكون فائضا عند أخرى. لأنّ المكان هو الذي يفرضها دون سماع احتياجات الأفراد.

اترك تعليقاً

أحدث التعليقات (2)

  1. اختي الفاضلة مودة العبيدي كل الطرق تؤدي الى التجنيس ومحو الهوية الهوية الوطنية كم ليبيا بحاجة الى نماذج كالشهيد ناهض حتر والشهيد وصفي التل والمرحوم غالب هلسا في عبقرية الزمان والمكان والمثقف الحالم الجسور ولكن بخصوصية ليبية وتجسيدا لصيرورة الواقع الليبي والواقع المحلي والبيئة المحلية لان نظرية التماثل نظرة مثالية ذاتية بحتة وليست علمية جدلية

  2. نماذج الشهيد وصفي التل والشهيد ناهض حتر والمرحوم المثقف الجسور الحالم غالب هلسا صاحب عبقرية الزمان والمكان نماذج خلاقة نادرة الوجود في العالم العربي كافة كم تحتاج ليبيا الى نسخ ليبية من تلك النماذج التي ربطت بين الحفاظ على الهوية الوطنية دون خجل من الوصم بالعنصرية او الإقليمية وبنفس الوقت مدافعة عن التحليل العلمي الجدلي للواقع والتاريخ والبيئة المحلية وصيرورة الواقع الاجتماعي للبيئة